أبو عبد الله محمد بن محمد الإدريسي الهاشمي القرشي


1 قراءة دقيقة

الميلاد:

1099 م

الوفاة: 

1160 م

المهنة: 

عالم رسم الخرائط، وجغرافي، وعالم مصريات، ومؤرخ، وعالم نبات، وكاتب

مجال العمل: 

    جغرافي كاتب عالم راسم الخرائط


نبذة عنه:

هو محمد بن محمد بن عبدالله بن ادريس ويلقب الشريف الادريسي. أكبر جغرافي عرفته الحضارة الإسلامية. واكبر جغرافي عصره على الاطلاق وهو من الاسرة الادريسية العلوية في المغرب قام برحلة طويلة في أوروبا وآسيا الصغرى وحوض البحر المتوسط ثم استقر في بلاط الملك روجر الثاني في صقلية هناك صنع كرة فلكية من الفضة وخريطة للعالم حفرت على اسطوانة من الفضة الخالصة ايضاً. كما وضع لروجر الثاني كتابا سماه (نزهة المشتاق في اختراق الآفاق) اكمله سنة 1154م وهو وصف للأرض اعتمد فيه على مشاهداته الخاصة وعلى تقرير بعض الأفراد الذين بعثهم روجار في شتى النواحي يصاحبهم الرسامون وجعل الادريسي يتلقى ما يعودون به ويسجله وكان كاتبه هذا اهم الاعمال الجغرافيا في عصره وهو اصح كتاب الفه المسلمين في وصف بلاد اوربا وايطاليا وقد اخذ كل من كتب عن الغرب علماء المسلمين وقد ترجم الى الفرنسية ترجمة بها اخطاء كثيرة كما ترجم الى اللاتينية والانجليزية والالمانية وطبعت ملخصاته باللغة العربية. وكان الإدريسي أول من وضع الخرائط الدقيقة في العالم أجمع. ويعتبر هذا الكتاب بالإضافة إلى خريطة العالم اهم اعمال الإدريسي على الاطلاق. 

وصف عمله: 

بلغ الادريسي درجة عالية من التمكن والاقتدار في وصفه البحر المتوسط والبلاد المحيطة به وكذلك وصفه للقارة الأوروبية وأقاليمها. وعند وضعه لخريطة العالم وضعها على أساس علمي معقول سابق لعصره. فقسم الجزء الشمالي للكرة الأرضية إلى سبع مناطق مناخية. وقسم كل جزء منها الى عشرة قطاعات متساوية في عدد خطوط الطول بها. ورسم لكل قطاع من هؤلاء السبعين خريطة مستقلة. وبجمع السبعين خريطة كون خريطة للعالم. فجاءت في ادق وافضل صورة وتعتبر أفضل خريطة للعالم في عصره. خرائط الإدريسي تقوم على معرفته القوية بكروية الأرض وقد استمد اصول هذه المعرفة من المصادر الاوربية الاسلامية معاً وتناولها بالتصحيح القائم على الخبرة الشخصية التي حصل عليها من خلال رحلاته وما تناولها بالتصحيح القائم على الخبرة الشخصية التي حصل عليها خلال رحلاته و مراجعة من معلومات خلال تلك الرحلات. وتعتبر خرائط الإدريسي اساسا لما رسمه من خرائط في عصر النهضة. 

والصيدلة ايضاً:

للإدريسي كتاب في الصيدلة اسماه :(الجامع لصفات أشتات النبات) ساعدته معارفه الجغرافية في جمعه وقد أشار فيه الإدريسي إلى أنه استعان بكثير من كتب سابقيه في العقاقير وقد استفاد منه ابن البيطار وقد أشار الإدريسي في هذا الكتاب إلى فائدة 360 نوعاً من النبات في تركيب الأدوية. وله ايضاُ :(روض الأنس ونزهة النفس) ويعرف بـ (المسالك والممالك) و (انس المهج وروض الفرج).

لمحات من حياته:

  • ولد في سبتة في المغرب ومات فيها ايضاً
  • نشأ وتعلم في قرطبة 
تمثال للإدريسي في سبتة

الإدريسى | أول من رسم خريطة العالم فى التاريخ

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.