تقسيمات الطبقات الاجتماعية


1 قراءة دقيقة


صورة توضح التدرج الطبقي في المجتمع الفرنسي 

الطبقات الاجتماعية : 

مجموعة من الأشخاص يتم تقسيمهم  و تصنيفهم من خلال الحالة الاجتماعية، والاقتصادية، والسلوكية. 

الطبقات العامة والأكثر شيوعا هي : 

  1. الطبقة الغنية - العليا 
  2. الطبقة المتوسطة - الوسطى 
  3. الطبقة العاملة - الدنيا 

تعتبر دراسة وتحليل الطبقات الاجتماعية مهما لكل من علماء الاجتماع، وعلماء السياسة، وعلماء الأنثروبولوجيا. 

الطبقة الغنية : 

مجموعة قليلة من الناس يمتلكون الثروات والمال الوفير وهم أصحاب وسائل الإنتاج. عقارات، شركات، مصانع، ومنهم أصحاب القرار والسلطة وتمثل هذه الطبقة نسبة 1% إلى 2% من الشعب 

الطبقة المتوسطة: 

غالبية الشعب من هذه الطبقة وهي بين الطبقة العليا والطبقة الدنيا من حيث الحالة الاقتصادية والاجتماعية. يتلقى على هذه الطبقة باسم ( عمال الياقات البيضاء ) 

الطبقة الدنيا: 

الاشخاص ذوي الدخل المنخفض يفتقرون الى الأمان المادي مع ضمان اقتصادي قليل جدا. هناك قسم آخر وهم الأشخاص العاطلين عن العمل والمشردين. وفي مصطلح الماركسية يتلقى على هذه الطبقة با اسم ( عمال الياقات الزرقاء )

جانب التعليم: 

يؤثر التعليم على التصنيف والتقسيم الطبقي للمجتمع فيما بينهم. فا ابناء الطبقة العليا في المجتمع يحصلون على تعليم ممتاز جدا. فاهم يذذهبون الى المدارس الخاصة. أما أبناء الطبقة المتوسطة والدنيا يحصلون على تعليم متوسط المدارس الحكومية. بعد إجراء دراسة علمية بعنوان "التعليم لاجل العمل" اتضح بان الطلاب من الطبقة العامة يكرهون الدراسة والتعليم بسبب معرفتهم التامة بعد الانتهاء من مرحلة التعليم لاجل الحصول على وظيفة فقط. السبب لكرة التعليم في الطبقة المتوسطة أو العامة ( التعليم لاجل العمل ). 

جانب الصحة:

يؤثر الجانب الصحي والغذائي في تقسيم الطبقات الاجتماعية وبالتالي أقل الطبقات يحصلون على رعاية صحية سيئة نتيجة للوضع الاقتصادي والمادي وعلى الرغم من انهم اكثر عرضة بالإصابة بالأمراض والتعب المستمر. مما لدى الطبقة المتوسطة والعليا أفضل وأحسن الرعاية والاهتمام. 

الجانب الوظيفي: 

أصحاب المناصب العليا والموظفين الحكوميين من الطبقات المتوسطة والعليا يحصلون على الاحترام والحرية في أعمالهم. وهم أيضا قادرون على إظهار بعض السلطة. أما في طبقة الدنيا فهناك غربة وعدم رضاء في العمل.  


الطبقات الاجتماعية - حدوتة الاقتصاد

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.